“البيجيدي” يستنكر تصريحات “بوعياش” حول نظام الإرث ويدعو للابتعاد عن معاداة الدين في تقييم مدونة الأسرة

استنكر حزب العدالة والتنمية تصريحات أمينة بوعياش رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان حول نظام الإرث، داعيا إياها إلى الكف عن الإساءة للثوابت الدينية للمغاربة.

 

وعبرت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية في بلاغ لها عن رفضها لتصريح بوعياش الذي قالت فيه إن نظام الإرث بالمغرب يكرس الحيف ضد النساء ويساهم في تفقيرهن، معتبرة أن هذا التصريح لا يليق برئيسة مؤسسة وطنية يفترض فيها الالتزام بالقانون والحرص على احترامه.

واعتبرت أمانة “البيجيدي” أن إصلاح بعض مظاهر الحيف التي تعاني منها المرأة المغربية يمر أولا عبر احترام الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وليس بالاتهام المغرض للنصوص الشرعية بالمسؤولية عن ظاهرة الفقر التي يعاني منها النساء والرجال على حد سواء.

وأعرب حزب العدالة والتنمية عن قلقه الكبير من “المساعي الجارية من طرف بعض الجهات للمساس بنظام الإرث الجاري به العمل والذي يستمد مرجعيته من الشريعة الإسلامية”.

وأكد البلاغ أن تقييم حوالي عقدين من تطبيق مدونة الأسرة ينبغي أن يتم على ضوء نقاش علمي رصين وموضوعي وهادئ من طرف ذوي الأهلية والاختصاص، بعيدا عن بعض المقولات الإيديولوجية المعادية للقيم الدينية.

وشدد على أن هذا النقاش ينبغي أن يشارك فيه جميع الفاعلين من علماء وقضاة وقانونيين ومجتمع مدني مسؤول، في ظل المرجعيات والثوابت الوطنية الراسخة في هذا الباب، والمتمثلة في الأخذ بالشريعة الإسلامية ومقاصد الإسلام السمحة في تكريم الانسان والعدل والمساواة والمعاشرة بالمعروف وبوحدة المذهب المالكي والاجتهاد الذي يجعل الإسلام صالحا لكل زمان ومكان.

 



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى