الكونجو الديمقراطية تطلب من مسؤول أممي مغادرة البلاد

طلبت سلطات جمهورية الكونجو الديمقراطية من بعثة الأمم المتحدة اتخاذ كافة الترتيبات اللازمة من أجل “مغادرة” الناطق باسمها ماتياس جيلمان البلاد “في أسرع وقت ممكن”، بحسب مراسلات رسمية اطلعت عليها وكالة فرانس برس، اليوم الأربعاء.

ولم توضح السلطات في الكونجو والتي تعاني اضطرابات داخلية سبب رفضها لوجود الناطق باسم بعثة الأمم المتحدة.

وكتب وزير الخارجية كريستوف لوتوندولا إلى رئيس بعثة الأمم المتحدة في جمهورية الكونجو الديمقراطية (مونوسكو) “ستقدر الحكومة عالياً اتخاذ الترتيبات لمغادرة السيد ماتياس جيلمان الأراضي الكونجولية في أسرع وقت ممكن”.

وقالت حكومة جمهورية الكونجو الديمقراطية في وقت متأخر يوم الإثنين إنها ستعيد تقييم خطة انسحاب بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة بعد احتجاجات دامية مناهضة للمنظمة الدولية الأسبوع الماضي، مما يشير إلى أنها قد تطلب من البعثة المغادرة بأسرع مما كان متوقعا.

وقالت بعثة حفظ السلام الدولية، اليوم الثلاثاء، إنها تدعم قرار الحكومة ومستعدة أيضا لإعادة تقييم خطتها للانسحاب والتي تقضي حاليا بالبقاء لمدة عامين آخرين على الأقل.



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى