المغرب يدين بشدة إحراق متطرفين سويديين للمصحف الشريف

أدانت المملكة المغربية بشدة إقدام متطرفين سويديين اليوم السبت بستوكهولم على احراق المصحف الشريف، معبرة عن رفضها المطلق لهذا الفعل الخطير.

واستغربت المملكة المغربية، ضمن بلاغ لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، تستغرب سماح السلطات السويدية بهذا العمل غير المقبول، الذي جرى أمام قوات الامن السويدية.

وطالب المغرب، وفقا للبلاغ ذاته، بالتدخل لعدم السماح بالمس بالقرآن الكريم وبالرموز الدينية المقدسة للمسلمين، مؤكدا أن هذا العمل الشنيع الذي يمس بمشاعر أكثر من مليار مسلم من شأنه تأجيج مشاعر الغضب والكراهية بين الأديان والشعوب.

ومنحت السلطات السويدية زعيم حزب ‘‘هارد لاين ‘‘ الدانماركي اليميني المتطرف ‘‘راسموس بالودان‘‘، أمس الجمعة، قرار يجيز له حرق نسخة من المصحف الشريف أمام السفارة التركية في العاصة السويدية ستوكهولم اليوم السبت.

وذكرت إدارة شرطة ستوكهولم، لوكالة الاناضول التركية، أن راسموس بالودان منح الإذن بتنظيم مظاهرة قرب السفارة التركية بالعاصمة التركية ستوكهولم.

من جانبه علق وزير الخارجية التركية مولود تشاوش أوغلو على القرار بالقول إن حرية التعبير والفكر في القانون السويدي وفي قرارات مجلس أوروبا، وقرارات المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، لا تشمل جرائم العنصرية والكراهية، مضيفا أنهم لا يسمحون بحرق الكتب الدينية، غير أن الأمر مع المصحف الشريف يبدو عكس ذلك.



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة