المغرب يسلط الضوء، أمام لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي، على تجربته الرائدة في مجال المساواة بين الجنسين

وأبرز السفير الممثل الدائم للمملكة المغربية لدى الاتحاد الإفريقي واللجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة، محمد عروشي ، في كلمة  خلال هذه الدورة، التقدم والإنجازات التي حققتها الاستراتيجية الوطنية المغربية في مجال المساواة بين الجنسين ، وتمكين النساء والفتيات.

واستعرض الدبلوماسي، الذي يترأس الوفد المغربي في هذه الدورة، في مداخلة  خلال دراسة تقرير اللجنة التقنية المتخصصة السابعة حول المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، مختلف الإجراءات القانونية والمؤسسية المتخذة في هذا المجال من خلال تسليط الضوء على النموذج المغربي في القارة.

وأشار الوفد المغربي في هذا السياق  إلى أن المملكة تعد من أوائل الدول التي قدمت تقريرها حول تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين النساء والفتيات برسم سنة 2021 ، المتعلق بتنفيذ الإعلان الرسمي حول المساواة بين الجنسين في افريقيا لعام 2021.

كما أكد الوفد المغربي التزام المملكة في هذا المجال على الصعيدين الوطني والإقليمي.

وشدد السيد عروشي في هذا الصدد على الرغبة الراسخة للمملكة في تعزيز أعمالها في مسلسل التصديق على مختلف الآليات القانونية للاتحاد الإفريقي.

كما ذكر الوفد المغربي بزيارة وفد من الاتحاد الإفريقي للمغرب خلال الفترة الممتدة من 1 و4 نونبر 2022 ضمن حملة تروم الدعوة إلى التصديق على بروتوكول مابوتو حول حقوق المرأة في إفريقيا، واستكشاف آفاق التصديق على هذه الأداة الهامة للاتحاد الإفريقي.

من جهة أخرى ، أعلن الوفد المغربي أن المغرب سينظم على هامش أشغال الدورة العادية الثانية والأربعين المقبلة للمجلس التنفيذي، لقاءا حول “التحديات المتقاطعة للتغير المناخي وأجندة المرأة والسلام والأمن في إفريقيا”، وذلك في 16 فبراير 2023 بمقر الاتحاد الإفريقي.

وانطلقت، الاثنين الماضي بأديس أبابا، أشغال الدورة ال45 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الإفريقي، التحضيرية لقمة الاتحاد الإفريقي، المزمع عقدها في فبراير المقبل.

سلط المغرب الضوء، أمام لجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الإفريقي، التي تواصل أشغال دورتها التحضيرية للدورة المقبلة لقمة الاتحاد، إلى غاية 27 يناير، على تجربته الرائدة في مجال المساواة بين الجنسين.
19 يناير 2023
أديس أبابا



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة