“المنصوري” تقر ببطء تنفيذ مشاريع المدن الجديدة في المغرب

أقرت فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة ببطء الأشغال المنجزة على مستوى المدن الجديدة في المغرب.

وأرجعت “المنصوري” البطء الذي وصفته بالحقيقي، إلى مشاكل تتعلق بالأساس بالتسوية العقارية التي تهم الأوعية الموجهة للوحدات السكنية والمرافق الموازية لها، وكذا غياب أقطاب اقتصادية من شأنها احتواء المواطنين الباحثين عن فرص الشغل.

واستدلت الوزيرة في جلسة الأسئلة الشفوية اليوم الإثنين في مجلس النواب، بمدينة “تامنصورت” التي شيدت بضواحي مراكش، وبرمجت لها طاقة استيعابية تقدر ب 200 ألف نسمة، في حين أن المستفيدين حتى حدود اليوم لا يتجاوز 75 ألف نسمة.

وزادت المتحدثة أن المدينة خصص لمرافقها العمومية وعاء عقاري قدر بـ 160هكتارا، ولم ينجز منها بحسبها إلا 61 مرفقا من أصل 260، كما سجلت أن 36 ألف وحدة سكنية تم إنجازها في إطار المشروع من أصل 40 ألف وحدة.

ورأت مشاريع المدن الجديدة في المغرب النور في سنة 2004، بغرض احتواء الضغط السكاني على المدن الكبيرة، وإلى جانب تامنصورت ثمة ثلاث مدن أخرى هي تامسنا والشرافات والخيايطة.








لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى