باريس سان جيرمان في طريقه لخسائر فادحة

باريس سان جيرمانوفقًا لصحيفة “ليكيب” الفرنسية، أصبح باريس سان جيرمان في طريقه لتحقيق خسائر مالية فادحة.وحسب التقارير تتراوح خسائر باريس سان جيرمان بين 200 و 300 مليون يورو، مع تحذير التقرير الفرنسي من أن الوضع قد يزداد سوءًا في عام 2023.وهو الوقت الذي سيدخل فيه العقد الجديد لكيليان مبابي حيز التنفيذ، حيث ذكرت صحيفة أن الصفقة تبلغ قيمتها 50 مليون يورو على مدى ثلاث سنوات بالإضافة إلى 100 مليون يورو مكأفاة تجديد العقد.باريس سان جيرمان في طريقه لخسائر فادحةباريس سان جيرمانوأكد التقرير الفرنسي إن البي إس جي سيقوم ببيع العديد من اللاعبين لتحسين أوضاعهم بالنسبة لقانون اللعب المالي النظيف.من المتوقع أن ينفصل الفريق عن كل من بابلو سارابيا ورافينيا ألكانتارا وأرنود كاليمويندو وألفونس أريولا وسيرجيو ريكو في الصيف.ولا يمانع النادي بيع أحد لاعبي خط الوسط في الفريق، إذا وصلتهم عروض مناسبة، باستثناء ماركو فيراتي.أما ماورو إيكاردي ، فالأرجنتيني تقدر قيمته بأكثر من 50 مليون يورو وراتبه مرتفع للغاية بالنسبة للاعب قدم موسماً دون المستوى.الأمر نفسه ينطبق على جورجينيو فينالدوم، الذي لم يتمكن من تحقيق التوقعات بعد انتقاله المجاني من ليفربول الصيف الماضي.بعد تجديد عقد مبابي وجعل انتقال نونو مينديز دائمًا، أبدى باريس سان جيرمان اهتمامًا بالتعاقد مع فيتينا لاعب بورتو، ولاعب خط وسط ليل ريناتو سانشيز، وميلان سكرينيار مدافع إنتر ميلان.


لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى