بعد قرار موزعي الغاز.. التقدم والاشتراكية يدعو الحكومة للتدخل و فتح حوار مع المهنيين

هبة بريس ـ الدار البيضاء

أعلنت الجمعية المهنية لموزعي الغاز السائل بالجملة، خوض إضراب شامل عن العمل ليومين قابلة للتمديد، بسبب ما وصفته عدم اكتراث الحكومة لمناداتهم المتواصلة بإيجاد حل لهم ودعمهم لمواجهة غلاء المحروقات.

تفاعلا مع هذا الموضوع، وجه الفزيق النيابي لحزب التقدم و الاشتراكية في شخص النائب رشيد حموني سؤالا كتابيا لوزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة حول مخاطر اضطراب التزويد بالغاز السائل.

و حسب نص السؤال الذي تتوفر هبة بريس على نسخة منه، فقد لفت انتباه الوزارة المعنية لقرار الجمعية المهنية لمستودعي وموزعي الغاز السائل بالجملة بالمغرب والتي قررت التوقف عن التوزيع يومي 29 و 30 يونيو الجاري قابلة للتمديد.

و يضيف نص السؤال أنه على هذا الأساس يسائل الفريق النيابي لحزب الكتاب الوزيرة المعنية حول التدابير الاستعجالية التي ستتخذها من أجل فتح حوار مع ممثلي هذا القطاع الأساسي.

كما تساءل النائب البرلماني رشيد حموني عن الحلول التي سـوف تعتمدها الوزارة لحل المشاكل العالقة التي يعرفها القطاع و الإجراءات التي يتعين اتخاذها لضمانن تزويد المواطنات والمواطنين بالغاز ، ومدى توفر المخزون الكافي لذلك.




لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى