بعد مقتل الظواهري.. بايدن: أفغانستان لن تصبح ملاذا آمنا للإرهابيين

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم الاثنين إن زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري قتل في ضربة أمريكية في أفغانستان يوم السبت، مؤكدا أن أفغانستان لن تصبح مجددا ملاذا آمنا للإرهابيين.

وأضاف أنه لا أحد من عائلة الظواهري أصيب في الضربة ولا ضحايا مدنيين، مشيرا إلى أن أجهزة المخابرات حددت مكان الظواهري في وقت سابق هذا العام.

وأكد بايدن، على أن الولايات المتحدة، ستواصل مكافحة الإرهاب في أفغانستان وخارجها، وستراقب تهديدات القاعدة في كل مكان.

وكان كبير المتحدثين باسم حركة طالبان قد قال إن الولايات المتحدة شنت هجوما بطائرة مسيرة على مبنى سكني في كابول في مطلع الأسبوع.

وقال ذبيح الله مجاهد، في بيان، إن الهجوم وقع يوم الأحد الماضي وتدينه بشدة الحركة المتشددة باعتباره انتهاكا “للمبادئ الدولية” واتفاق 2020 المتعلق بانسحاب القوات الأمريكية.



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى