بين التهريج والتجارة.. هذه مهن بعض مشاهير الفن قبل دخولهم عالم الشهرة

رصد المغرب

يعتقد الكثيرون أن الفنانين والمشاهير يمتهنون مهنة التمثيل أو الغناء منذ نشأتهم، إلا أن هناك الكثير من المشاهير قد عملوا في مجالات أخرى قبل اتجاههم للفن.

عبدالله ديدان.. من التشرد إلى المسرح و التلفزيون

عاش عبد الله ديدان طفولة صعبة بعد طلاق والديه، كادت أن تعصف بحياته لولا بعض الفرامل التي كان يلجأ إليها كلما شعر بانفلات. قضى ليال وأياما متسولا في الشارع، بل كان أحيانا ينام في المقابر، حتى أدمن المخدرات، قبل أن تلتقطه أعين المخرج المسرحي أنور الجندي، الذي جربه في مشاهد مسرحية عديدة، لتكلل بنجاح وتقدمه بشكل رسمي إلى الجمهور المغربي.

فركوس.. من بائع الزيتون إلى الفن

عبد الله فركوس الإسم الذي اختزل في طياته فنانا كوميديا مختلفا، إلا أنه قبل ولوجه لدروب الفن، كان قد اشتغل كحمال صغير بسوق الخضر بمراكش، واختتمها تاجرا بمحل لبيع الزيتون بأحد أسواقها أيضا، ليجمع كل همته من أجل تحقيق الحلم الذي راوده في أن يصبح وجها مشهورا يملأ شاشة السينما، ليدخل إلى قلوب المغاربة من خلال أعماله الفنية.

لمجرد.. مشاهداته الخالية راجعة لمهنه الماضية

من خلال فيديو كليبات كسرت حواجز المائة مليون مشاهدة، وتحميلات واستماعات بالملايين، يتربع سعد المجرد على قائمة النجوم العرب الأكثر تأثيراً خارج الحدود.

لكن قبل أن يخوض غمار هذه التجربة الفنية، فقد تخلى عن دراسته وعن حياته في المغرب، وسافر متجها إلى الولايات المتحدة الأمريكية لتحقيق حلمه بالوصول للعالمية.

هذا الوصول لم يكن بالهين، حيث عمل بالكثير من المهن البعيدة عن الفن من أجل تجميع الأموال لإنتاج كليب خاص به، مثل عامل بناء ونادل في مطعم.

أهريش.. من ثياب المهرج إلى شخصية متعددة الأدوار

الممثلة بشرى أهريش، قبل بداية مشوارها الفني، اشتغلت “روسوفورة” في حافلة نقل. بالإضافة إلى أنها كانت تمارس مهنا موسمية عندما كانت طالبة، حيث اشتغلت كخياطة بالمعامل، وأمينة صندوق بمحل تجاري، ومهرجة خفية بالمدارس الخاصة في آخر الأسبوع.

هذه المهن، لعبت دورا مهما في تكوين شخصية بشرى أهريش، حيث مكنتها من تجسيد العديد من الشخصيات بعد دخولها عالم الفن.

أمال صقر.. من التجارة إلى التمثيل

قبل التحاقها بعالم التمثيل، كانت تشتغل أمال صقر مسؤولة تجارية، إضافة إلى تخصصها في صنع المجسمات الخاصة بالديكور، واللوحات الفنية ثلاثية الأبعاد، إلى أن منحت لها الفرصة للظهور برفقة الفنانين المغربيين خديجة أسد وسعد الله عزيز سنة 2010، لتظهر بعدها بعدة أعمال أخرى، وتتفرغ بشكل تام للدوبلاج والتمثيل.

عن مدار 21



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى