حجز ملف الناشطة أمال عيادي للتأمل

رباب نوي

قالت أيقونة حراك جرادة أمال عيادي، اليوم الإثنين، بأنه تم حجز ملفها للتأمل والنطق بالحكم يوم 20/03/2023، وذلك بعد أزيد من ساعتين من المحاكمة التي سبق وأن وصفتها ب “محاكمة صورية “.

وختمت عيادي في تدوينة عبر صفحتها الرسمية بموقع فايسبوك، بشكر هيئة دفاعها على ما قدموه لها من دعم وتآزر.

جدير بالذكر، أن عيادي تتابع بتهم إهانة هيئة منظمة قانونا، وإهانة موظفين عموميين، والتحريض على القيام بمظاهرة غير مرخص لها من قبل السلطات، وجاء في تعليق لهيئات ومنظمات حقوقية أن هذه التهم واهية ولا أساس لها من الصحة، مضيفين أن مكان عيادي البالغة من العمر 16 سنة هو المدرسة وليس المحكمة.





لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة