دراجات.. المنتخب المغربي في طواف الغابون

المنتخب الوطني المغربي للدراجات |

خاص
سيخوض 6 عناصر من المنتخب الوطني لسباق الدراجات، في الفترة ما بين 23 و29 يناير 2023، منافسات الدورة الـ16 من طواف الغابون ” تروبيكال أميسا بونغو “.

اختارت الجامعة الملكية المغربية لسباق الدراجات الهوائية، الدراجين أشرف الدغمي، عادل العرباوي، الحسين الصباحي، لحسن صابر، يوسف بدادو، شاكر باب الله، للمشاركة في الدورة الـ16 لطواف الغابون، فيما يتولى تأطيرهم بطل الدراجة السابق، المدرب الوطني عبد العاطي سعدون.

وتجري منافسات هذا الطواف القاري، المدرج ضمن أجندة الاتحاد الدولي للدراجات “أفريكا تور” ضمن فئة 2,1، على سبع مراحل يقطع خلالها المتسابقون مسافة 934 كلم، والتي ستختتم بإجراء سباق في مدار مغلق بالعاصمة ليبروفيل على مسافة 130 كلم.

وسيعرف طواف الغابون لهذه السنة مشاركة عشرة منتخبات إفريقية وهي المغرب، الجزائر، البنين، بوركينا فاصو، الكاميرون، كوت ديفوار، إريتريا، رواندا، جزر الموريس والغابون “البلد المضيف”، فضلا عن خمسة فرق محترفة من تركيا، الولايات المتحدة الأمريكية، إسبانيا، بلجيكا وفرنسا.

يذكر أن الدراج المغربي السابق عادل جلول توج مرتين أحسن متسابق إفريقي في طواف الغابون باحتلاله المركز الثالث في الترتيب العام خلال دورتي 2011 و2012.

ومن المنتظر أن يشارك الدراجون المغاربة في النسخة الثامنة لطواف الشارقة الدولي في الفترة ما بين 27 و31 يناير الجاري، وفي الدورة الرابعة لطواف الساحل بموريتانيا في الفترة من فاتح فبراير القادم إلى الخامس منه.

وتندرج هذه المشاركات في إطار التحضير الجيد للعناصر الوطنية للاستحقاقات المقبلة، ومنها البطولة الإفريقية للدراجات على الطريق المقررة بالعاصمة الغانية أكرا في الفترة من 8 إلى 13 فبراير القادم، قصد كسب مزيد من النقاط وحجز بطاقة التأهل مبكرا لبطولة العالم التي ستقام من 3 إلى 13 غشت 2023 بغلاسغو ودورة الألعاب الأولمبية (باريس 2024.)



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة