رفاق بنعبد الله يدينون تصاعد المواقف العدائية لحكام الجزائر تجاه المغرب

أدان المكتبُ السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، “تصاعُد المواقف العدائية والمتعنتة، واستمرار التصرفات الرعناء والخطيرة، لحُكَّام الجزائر إزاء المغرب، بشتى الوسائل ومنها تسخير أدوات إعلامية دعائية، بشكل منحط ودنيء”.

وعبر المكتب السياسي في اجتماع له يوم أمس الأربعاء، عن شجبه “سَعيَ النظام الجزائري إلى استغلال تظاهرة “الشان” لكرة القدم، تماما كما فعل مؤخراً بالنسبة لكأس الأمم الإفريقية لأقل من 17 سنة، فيما كان من المفروض أن يكون فضاءً لِــــتَــــقَاسُمِ القيم الإنسانية النبيلة، لِــــيُـــحَولها إلى منبرٍ لتصريف شعاراتٍ سخيفة ومشحونة بالكراهية إزاء الشعب المغربي، وخطابٍ سياسي عدائي تُجاه بلدنا ومصالحه الوطنية العليا”.

وأشاد الحزب بـ”سُــــمُـــوِّ موقف المغرب إزاء الجزائر، والقائم على العقل والحكمة، وعلى سياسة اليد الممدودة، ومواصلة السعي نحو خلق أجواء وآفاق إيجابية، بما يعود بالسلم والنماء على كافة بلدان المغرب الكبير وشعوبها”.

وأكد على ضرورة سيرِ المغرب قُدُماً في ترصيد المكاسب التي من شأنها تحقيقُ هدفِ الطيِّ النهائي للنزاع المفتعل حول صحرائنا المغربية، مع ما يستلزمه ذلك من حرصٍ على تمتين الجبهة الداخلية في جميع مستوياتها الاقتصادية والاجتماعية والديموقراطية.








لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة