على هامش المؤتمر الدولي السابع لليونسكو لتعلم الكبار.. وفد من ممثلي الدول المشاركة يزور السجن المحلي الأوداية بمراكش

على هامش المؤتمر الدولي السابع لليونسكو لتعلم الكبار وتعليمهم الذي نظم بمدينة مراكش، قام وفد من ممثلي الدول المشاركة يوم السبت الماضي بزيارة إلى السجن المحلي الأوداية بمراكش، وذلك بهدف الاطلاع على تجربة المندوبية العامة في صياغة البرامج المخصصة لتهييء النزلاء لإعادة الإدماج.

وقام أعضاء الوفد، حسب بلاغ توصل “الأول” بنسخة منه بـ”الاطلاع على بطاقة تقنية للمؤسسة، قبل أن ينتقلوا إلى الأقسام التعليمية حيث يتم تقديم دروس في محو الأمية لفائدة النزيلات والنزلاء، ثم إلى ورشات التكوين المهني الخاصة بالذكور والإناث، حيث اطلعوا على مختلف التخصصات التي توفرها هذه الشعب، والتي تؤهل المستفيدين منها للاندماج في المجتمع بعد الإفراج عنهم”.

وأضاف البلاغ أن الزيارة كانت “فرصة لأعضاء الوفد للتواصل مع مسؤولي المندوبية العامة والنزلاء على حد سواء، حيث عبروا عن إعجابهم بالتجربة المغربية في تهييء النزلاء لإعادة الإدماج، وبالإصرار الذي يبين عنه النزلاء في مواصلة التعلم داخل المؤسسة السجنية رغم وجودهم في حالة اعتقال”.



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى