مذكرة تدعو لجن تصحيح امتحانات الباك إلى اعتبار الأجوبة المتداولة على الأنترنت حالات غش

دعت وزارة التربية والتعليم الأولي والرياضة، في مذكرة موجهة إلى مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، إلى اعتبار الأجوبة الخاصة باليوم الأول لاختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا، التي تم تداولها على الأنترنت، حالات غش خلال عملية التصحيح.

وأشار المصدر ذاته إلى أن الوزارة ستوافي الأكاديميات بملف الأجوبة الخاصة بامتحانات اليوم الأول التي تم تداولها على الأنترنت، قصد اعتمادها في رصد حالات الغش خلال التصحيح.

وطالب الوزارة الأكاديميات بحث المديرات والمديرين الإقليميين على التقيد بالمساطر القانونية المعتمدة في زجر الغش في الامتحانات المدرسية عبر طبع واستنساخ جميع الأجوبة المتضمنة في الملف بالعدد الكافي وموافاة جميع لجن التصحيح بها لزوما قبل الانطلاق الفعلي لعملية التصحيح.

جدير بالذكر أت عدد المترشحين والمترشحات لاجتياز امتحانات البكالوريا لهذه السنة، بلغ أزيد من 557 ألفا و864 مترشحا، نصفهم إناث، كما عرفت أعداد المرشحين ارتفاعا بنسبة 8 في المائة، وتم تسخير 1520 مركز امتحان لاجتياز هذه الاختبارات.

وجرت امتحانات البكالوريا 2022 في دورتها العادية، من 20 إلى 22 يونيو الجاري بالنسبة للقطب العلمي والتقني والمهني، فيما تجرى يومي 23 و24 من الشهر ذاته بالنسبة قطب الآداب والتعليم الأصيل.

فيما تقرر إجراء الدورة الإستدراكية من أيام 15 و16 و17 و18 و19 يوليوز 2022، علما أن الإعلان عن نتائج الدورة العادية لامتحان شهادة البكالوريا حدد في 1 يوليوز 2022، ونتائج الدورة الاستدراكية من ذات الامتحان يوم 22 يوليوز 2022.



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى