79.814 ألف متفرج من بينهم نجم "الأسود" تابعوا فوز البارصا على خيتافي

تابع سفيان أمرابط لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم أمس الأحد مباراة برشلونة ضد خيتافي من قلب ملعب الكامب نو ببرشلونة في إطار فعاليات الدوري الإسباني لكرة القدم.

و حسب موقع RELEVO الإسباني فإن نجم خط وسط “الأسود” كان متخفيا ضمن 79.814 ألف متفرج تابعوا فوز البارصا على خيتافي بهدف وحيد. 
 
وأضافت المصادر نفسها، بأن تواجد أمرابط بالكامب نو ليست له أي علاقة بتفاوضه مع الفريق الكتالوني، وإنما كان في رحلة شخصية إلى عاصمة كتالونيا. 
 
وتابعت المصادر ذاتها بأن أمرابط لم يلتقي خوان لابورتا رئيس برشلونة خلال تواجده في المباراة أو بعدها. 
 
ويعد أمرابط محط أنظار العديد من الأندية الأوروبية أبرزها البارصا على اعتبار أن الأخير يضعه ضمن إختياراته في ظل الرحيل المرتقب لسيرجيو بوسكيتس. 
 
 
وتألق أمرابط  بشكل لافت في كأس العالم رفقة “الأسود” ما جعل أندية كبيرة مثل ليفربول والبارصا تسعى لضمه.



لقراءة الخبر من المصدر

مقالات ذات صلة